مواطنون وتجار يشكون من تراجع مستوى النظافة في المدينة 2022 - شركه إنجزني للتنظيف ومكافحه الحشرات بالرياض

مواطنون وتجار يشكون من تراجع مستوى النظافة في المدينة 2022

اشتكى مواطنون وأصحاب محال في المساحة الحرفية وتجار مكان البيع والشراء التجاري من انكماش معدّل النظافة بمدينة العقبة منذ أكثر من شهر.
وتحدث أصحاب الدكاكين التجارية إن الشأن في عدد محدود من الأنحاء خاصة أماكن البيع والشراء بلغ إلى حاجز المكرهة الصحية وانبعاث الروائح الكريهة وانتشار الذباب، وخصوصا مع دخول فصل الصيف الحار وارتفاع أعداد المتسوقين من الزائرين والسياح. وأكدوا أن تناثر المخلفات في مواجهة محلاتهم والروائح الكريهة تركت بصمتها على عملهم اليومي وتراجع في الحركة التجاري.
وتحدث المدني علاء بسام إن مساحة الشلالة تشهد في خاتمة الأسبوع تراكما كبيرا للنفايات وسط عدم تواجد جلي للشركة المقصودة بنظافة العقبة، استنادا لعقدها المبرم مع سلطة مساحة العقبة الاستثمارية المخصصة.
ولفت المدني محمد المرافي من قاطنين مساحة الشامية أن القاطنين يشكون من انتشار عظيم للقوارض والحشرات وكلاب الشوارع، بالاضافة الى انعدام الانتباه بالنظافة العامة من قبل مؤسسات النظافة التي تزور الشقة مرة واحدة في الشهر وافتقاره لوحدات النظافة والنفايات بالشوارع وأمام الوحدات السكنية السكنية .
وناشد أصحاب التجارة والمواطنون وأصحاب المتاجر الجهات المسؤولة بايجاد حل لمشكلتهم التي صرت همهم اليومي، إذ أن العدد الكبير من المطاعم تأثر عملها اليومي إعتبارا للروائح الكريهة وامتلاء الحاويات في مواجهة وخلف محلاتهم وانتشار الذباب منذ أول الصيف، مشددين على تكثيف مراقبة سلطة مكان العقبة على تأدية المنشأة التجارية المقصودة بالنظافة وتأدية كامل بنود الاتفاق بينهما، مطالبين باستحداث لجنة من بينهم أو مساهمتهم في اللجنة التي قامت بإعدادها سلطة العقبة لاستكمال واقع النظافة في البلدة .
وصرح مفوض الظروف البيئية والرقابة الصحية في سلطة مكان العقبة الاستثمارية المخصصة الطبيب مهند عدنان سخونة إن هنالك عدد محدود من التجاوزات من قبل مؤسسة النظافة المشرفة على نظافة بلدة العقبة، موجها إلى أن أنه يشطب وضعهم بالصورة أولا بأول، إذ سوف يتم تدارك الحال في الحال.
وشدد سخونة أن هنالك سلوكيات غير صحيحة عند عدد محدود من البائعين وأصحاب المتاجر والسكان عقب التقيد بالشروط البيئية والصحية من إذ القضاء على البقايا الأمر الذي يكون سببا في إحراز مجبرة صحية وانتشار القوراض، موضحاً أن اي مخالفة بيئية يكمل التصرف برفقتها بجدية خاصة وأن فصل الصيف في العقبة له فضل بالعقبة. وعلى الرغم تجربة الاتصال الوفيرة بمدير مؤسسة كلين سيتي التي تتحمل مسئولية النظافة بمدينة العقبة حسن الوهداني، سوى أنه لا يجيب على تليفونه، الا انه كان قد بين في إشعار سالف لـ”الغد” أن مركبات المخلفات الموالية للشركة تقوم بأسلوب متكرر كل يوم وعلى طوال الوقت بنشاطات إزاحة البقايا بمختلف أنحاء البلدة، مؤكدا ان هنالك نقصا حادا في وحدات البقايا بالمساحة وهي مسؤولية سلطة مساحة العقبة الاستثمارية المخصصة.

أحمد الرواشدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصل الآن واتساب
Verification: d0f7863b49841a9a اتصل الان